معلومات الدواء

DOXORUBICIN

الاسم العلمي

معلومات عن الدواء

يقحم الدوكسوروبوسين جزيئاته بين جزيئات الحمض النووى الخلوي و مما يعطل عمله و بالتالي عمل الخلية يوقف تكاثرها.

شكل الدواء

VIAL

القسم

الأورام الخبيثة والحميدة Tumors

الشركة المصنعة

- GLENMARK GENERIC S.A.

الاستخدام

يستخدم في علاج:

ابيضاض اللمفاويات الحاد.

ابيضاض النخاع الحاد.

لمفومة هودجكين.

اللمفومات الخبيثة.

الساركومة العظمية و ساركومة النسيج الرخو

سرطان الغدة الدرقية

سرطان الرئة صَّغِيْر الخَلاَيا

سرطان الثدي

سرطان المعدة

سرطان المبيض

سرطان المثانة

الورم الأرومي العصبي

ورم ويلمس

الموانع

يمنع استخدامه في المرضى الذين أظهروا فرط الحساسية للدواء أو لأي جزء من مكوناته أو لأي علاج آخر من مجموعة الانثراسيكلن. كما يمنع استخدامه في حالة وجود احتشاء عضلة القلب (حديث)، أو قصور حاد في عضلة القلب، أو اضطرابات شديدة في النظم أو العلاج السابق بجرعات تراكمية عالية من الداونوروبيسين، أو الدوكسوروبيسين، أو الايداروبوسين، أو غيرها من الانثراسيكلن، أو وجود اختلال حاد في وظائف الكبد، أو قلة عدد الخلاية العدلية (أقل من 1500خلية/ملم3)

المحاذير

فئة السلامة أثناء الحمل: "دال"؛ لا ينصح باستخدام العلاج خلال فترة الحمل إذ من الممكن أن يلحق الضرر بالجنين، و يجب تجنب حدوث حمل خلال فترة العلاج. الرضاعة:من غير المعروف ما إذا كان الدواء يفرز في حليب الأم في حالة المُرضع، و لكن بسبب آثاره الضارة على جسم الانسان، ينبغي تجنب عملية الرضاعة خلال فترة العلاج. قد يسبب العلاج خلل أو اعتلالات في الكلى؛ لذا يجب استعماله بحذر في المرضى المصابين بأمراض الكلى و قياس وظائف الكلى بشكل دوري أو تعديل الجرعة إن لزمت الحالة. قد يسبب العلاج إعتلالات في عضلة القلب: يمكن أن تحصل الأعراض في أي وقت خلال العلاج، ولكن يزداد خطرها مع ارتفاع قيمة الجرعة المتراكمة (مجموع الكميات التي تلقاها المريض من الدوكسوربسين أو غيره من الأنثراسيكلينات الأخرى طوال حياته)؛ يلاحظ أن السمية القلبية تظهر عند الجرعات التراكمية التالية (يجب تجنب الوصول إليها): 550 مغ/م2 في المرضى البالغين. 400 مغ/م2 في المرضى البالغين الذين تلقوا العلاج الإشعاعي. 300 مغ/م2 في الاطفال من أعمار<2 سنة 10 مغ/كغ في الاطفال من أعمار>2 سنة يجب عمل تخطيط قلب كهربائي و مخطط صدى القلب بشكل دوري لملاحظة أي إعتلال في نشاط عضلة القلب. خطر التسرب: يسبب العلاج في حال تسربه إلى خارج الوريد، تهيجاً و ألماً موضعياً أو التهاب وريدي. قد يتسبب العلاج في ظهور سرطانات الدم الثانوية، خاصة عند استخدامه بالاقتران مع ادوية أخرى مضادة للأورام أو مع العلاج الإشعاعي. الاطفال: خطر حصول سمية قلبية متأخرة عالي في المرضى من الاطفال، لذا يجب عمل فحوصات للقلب بشكل دوري حتى بعد انتهاء فترة العلاج، كما يؤثر سلباً على عملية النمو و البلوغ و تطور الغدد التناسلية عندهم.

التأثيرات الجانبية

من الأعراض الجانبية: عدم انتظام ضربات القلب، وذمة رئوية. توعك أو الوهن. ثعلبة، احمرار الوجه، حساسية الضوء، تلون سوائل الجسم (اللعاب، أو الدموع أو العرق). التهاب الملتحمة أو القرنية. التهاب الغشاء المخاطي، الغثيان، التهاب القولون، التقيؤ. تثبيط نخاع العظام . الحمى والرعشة