عن المرجع


في رحلة الحياة تُكتب خُطى الساعين في مناكبها..لذا كتب الله لدروب المجد أن لا تقترن إلا بخطى

ذوي الرؤية السديدة، والعزيمة الأكيدة. وكما هي البدايات دوماً صغيرة، وكما هو الغرس يبدأ ببذرة،

فهاهو اليوم الذي نقطف فيه بشركة سايت للوسائل الدعائية والإعلانية ثمار المرجع الطبي اليمني الاصدار

الثالث بمختلف اصدارته الورقية والإلكترونية والرقمية، لنتوج وإياكم رحلة نجاح على دروب المجد

وإننى لانتهز هذه الفرصة لأعبر عن ثقتى الكبيرة فى العمل سويا مع الشركات الدوائية والمنشات الطبية

تحت مبدأ المشاركة من اجل دفع مسيرة هذا العمل المتميز نحو مزيد من التطور والرقى والذي يهدف

لتحقيق معدلات نمو متميزة لمختلف القطاعات الطبية والتعليمية وخدمة المجتمع وتنمية البيئة

مرتكزين على أسس علمية وتقنية عصرية تتواكب مع متطلبات العصر الحديث بما تملكه الشركة

من إمكانيات وكفاءات إبداعية هائلة والتى من خلالها نامل تحقق الرسالة التسويقية الهادفة بما يتلائم

مع اخلاقيات هذة المهنة العظيمة، ليكون رافدا صافيا وعذبا يرتوي منه الاطباء وطلاب العلم والمواطنين

بالمعرفة اللازمة لاتخاذ القرارات المتعلقة بحياتهم الصحية.

ونظراً للتطور المتلاحق والطلب المتزايد على تكنولوجيا المعلومات في مجال الويب وتطبيقات الاندرويد

والوسائط المتعددة فقد قمنا بتطوير الموقع الإلكتروني وتطبيقات الهاتف الخاصة بالمرجع الطبي

اليمني ) yemenmd.com ( ليكون قادراً على تنمية ورفع قدرات ومهارات الطبيب بطريقة علمية وسلسة

تمكنهم من تحسين الحوار في ما بينهم وبين مرضاهم والتواصل معهم بشكل اكثر فعالية وتزويد

المواطن بالمعلومات الازمة في الجانب الطبي،كما تم دمج اكبر قاعدة بيانات للمنشاَت الطبية والاصناف

الدوائية والعمل على ان يكون البحث فيها عبر تصنيفات مختلفة وذلك لخلق بيئة محفزة وسلسة

للمستخدم النهائي.

اخيراً..

نعلم نحن باننا مطالبين بأن نبذل قصارى جهدنا ونستنفر طاقاتنا الخلاقة فى ظل هذه الظروف الدقيقة

التى يمر بها وطننا الحبيب لدعم هذه الانطلاقة المتميزة .

إلا إنه لمن دواعى اسف فريق العمل في شركتنا اننا قمنا في هذا الإصدار بعدم نشر بيانات التواصل لبعض

المحافظات المتاجج فيها الصراع وذلك لعدم قدرتنا للوصل الى معلومات حقيقية عن تلك المنشات

وحرصاً منا لمصدقية وموثقية البيانات المنشورة في هذا العمل ، إلا ان هذه البيانات ما زالت متواجدة

على الاصدار الالكتروني والرقمي ليتسنى لكل طبيب من تعديل بياناته وعرضها باشكل الصحيح .

وهذا والله الموفق،،،

 

م/ وليد علي عبيد

مدير العلاقات والتسويق